لماذا يواجه الرجال تساقط الشعر أكثر من النساء؟

0 تعليقات /

لا يحظى جميعنا بشعر كثيف وصحي وخاصة الرجال فالصلع يهدد جزءاً كبيراً منهم!

في المتوسط ، يكون لدى الإنسان ما بين 100000 و 200000 شعرة على رأسه، ويعتمد هذا العدد على العديد من العوامل: أهمها الجنس والعرق والحالة البدنية ولكن قبل كل شيء لون الشعر؛ إذ تبلغ كمية الشعر عند أصحاب الشعر الفاتح نحو140.000، بينما تبلغ عدد بصيلات الشعر الداكن نحو 100000 شعرة في الرأس وتترواح كمية الشعر عند أصحاب الشعر الأحمر بين 75000 و 90.000 شعرة.

يصيب تساقط الشعر الرجال من بلاد القوقاز أكثر من نظرائهم في البلدان الأخرى. أما فيما يتعلق بالسكان الذكور في أوروبا، فإنه يصيب واحداً من كل ثلاثة رجال في سن 30 عامًا، وواحداً من كل رجلين يبلغ من العمر 50 عامًا وثلاثة من كل أربعة رجال بعد 70 عامًا.

لماذا ا؟ أولاً، لأن متوسط عمر الشعر عند الرجال هو 3 سنوات بينما الشعر الأنثوي يتراوح بين 4 و 7 سنوات! من حيث المبدأ، عندما تموت شعرة تنمو شعرةً أخرى بدلاً عنها، لكن الجينات والهرمونات تلعب أيضاً دورًا كبيرًا في عملية إعادة النمو.

تلعب الهرمونات دورًا كبيرًا في تساقط الشعر عند الرجال، ويسمى الصلع الناتج عنها الثعلبة الذكرية، كلما زاد مستوى الهرمونات الذكرية لديهم زاد تساقط الشعر عندهم، فمع التقدم في العمر يبدأ هرمون التستوستيرون المتواجد في بصيلات الشعر بالتحول إلى هرمون (DHT) ليُسبب تفاعل استقلابي يؤدي إلى تسريع تساقط الشعر.

أخيرًا وليس آخرًا، عند الإصابة بالصلع، يُلاحظ نمو شعر أرق وأخف وزنًا.

هناك عوامل أخرى تؤثر على شعر الرجال كالحالة الجسدية ومستوى التوتر والنظام الغذائي والأدوية ونقص الفيتامينات.

 

ترك تعليق

يتم التحقق من جميع تعليقات المدونة قبل النشر
لقد قمت بالاشتراك بنجاح!